فوبيا الدم

أسباب فوبيا العلاقة الزوجية و4 أنواع للفوبيا الجنسية وعلاجها

تنتشر فوبيا العلاقة الزوجية بين النساء في المجتمع الشرقي، يتكون لديهم رهاب من الجماع بسبب معلومات خاطئة وقلة وعي ثقافي بهذه الأمور، نتعرف عبر ويكي فوبيا على أسباب فوبيا العلاقة الحميمة وأنواع الفوبيا الجنسية وطرق العلاج.

فوبيا العلاقة الزوجية أو “رهاب الجماع” أحد أنواع الفوبيا المنتشرة بين النساء أكثر من الرجال، كما توجد في المجتمعات الشرقية بنسبة أكبر وقد يكون أحد الأسباب غياب التوعية الجنسية لدى الشباب، وهناك العديد من الأسباب التي يمكن أن ينتج عنها الإصابة بهذا النوع من الرهاب، ولكنه مثل الأنواع الأخرى من الفوبيا يمكن التخلص منه، حتى تتمكن من الاستمرار في حياتك بصورة طبيعية.

أهم أسباب فوبيا العلاقة الزوجية

هناك عدد كبير ومتنوع من الأسباب التي يمكن أن تنتج عنها فوبيا العلاقة الزوجية حيث توجد أسباب جسدية، وأخرى نفسية، ولابد من التعرف على السبب الأساسي حتى يتمكن الطبيب من معالجة الحالة:

التشنج المهبلي

هناك عدد من السيدات عند البدء في العلاقة الحميمية يحدث لهم تشنجات في المهبل، وهو ما ينتج عنه الشعور بالألم عند الجماع، وبالتالي تصبح لديهم فوبيا العلاقة الحميمة والخوف منها.

القلق

هناك عدد من الرجال الذين يصابون بالقلق من ممارسة العلاقة، وخاصةً في ليلة الزفاف، ويكون القلق من الخوف في نجاح العلاقة في هذه الليلة وهو ما يسبب رهاب الجماع.

الاعتداء الجنسي

في حالة تعرض المرأة في الماضي لأحد أشكال الاعتداء الجنسي مثل التحرش أو الاغتصاب، فإن فوبيا العلاقة الزوجية تترتب على الألم الجسدي والنفسي الذي شعرت ومازالت تشعر به.

المعتقدات الخاطئة

قد يتناقل المراهقون عدد من المعلومات المغلوطة حول العلاقة الزوجية مثل إنها تنقل الأمراض الجنسية، وغيرها من معلومات خاطئة ينتج عنها رهاب الجماع لديهم.

فوبيا العلاقة الزوجية
فوبيا العلاقة الزوجية

أهم 4 أنواع من الفوبيا الجنسية

هناك أكثر من نوع من الرهاب يندرج أسفل فوبيا العلاقة الزوجية وتتمثل هذه الأنواع في التالي:

  1. رهاب العلاقة الحميمية: ويمكن أن ينجح المصاب بهذا الرهاب في جميع الخطوات التي تتم قبل العلاقة مثل المداعبة، الأحضان، العبارات الرومانسية، ولكن عند بدء العلاقة تبدأ المشكلة في الظهور.
  2. الرهاب العاطفي: وهنا لا يكون الخوف من العلاقة الحميمية فقط، ولكن من مجرد التقارب العاطفي من الجنس الآخر.
  3. رهاب اللمس: هناك بعض الأشخاص الذين لديهم فوبيا من التودد واللمس، وبالتالي لا مكنهم الدخول في هذه العلاقة.
  4. رهاب التعري: يصاب عدد بالفوبيا من التعري أمام شريك الحياة، حتى لا تتكون لديه فكرة سلبية عن شكل الجسم، وهو ما يجعلهم يمارسون العلاقة في الظلام.

اقرأ أيضًا: فوبيا الرجال من النساء؟ حين تنقلب الآية ويخشى الرجل المرأة

كيفية التخلص من رهاب الجماع

تختلف طريقة التخلص من فوبيا العلاقة الزوجية أو طريقة العلاج باختلاف السبب، ومن أهم الطرق التي يمكن اتباعها للعلاج ما يلي:

  • علاج جفاف المهبل: إذا كانت المشكلة وجود جفاف وألم في المهبل يتم استخدام المزلقات الطبية، لأنها تقوم بترطيبه وتمنع حدوث الألم وبالتالي يتم التخلص من رهاب الجماع تدريجيًا.
  • القضاء على التوتر: إذا كان الشعور بالقلق والتوتر هو السبب فإن الحل هو التحدث مع الشريك للمساعدة على التهدئة والتخلص من القلق.
  • علاج ضعف الانتصاب: إذا كان لدى الرجل مشكلة في الانتصاب لابد من الذهاب إلى الطبيب للبدء في تلقي العلاج المناسب، وبالتالي سوف يتخلص من فوبيا العلاقة الزوجية أما ترك المشكلة بدون علاج سوف ينتج عنه تفاقم الأمر.
  • الحفاظ على الوزن: يُعد الحفاظ على الوزن المثالي من أهم الأمور التي تمنح الثقة في النفس خلال ممارسة العلاقة الحميمية، وبالتالي لابد من الحرص على تناول أنواع الطعام الصحي، وممارسة عدد من التمارين الرياضية.
  • التغلب على شعور القلق من الأداء: لابد أن يحصل الزوجين على عدد من المعلومات الموثوقة حول العلاقة الجنسية من مصادر موثوقة أو من خلال الطبيب، وبالتالي سوف يمكن التواصل الجنسي بصورة جيدة بينهما مع التغلب على فوبيا العلاقة الزوجية تمامًا.

اقرأ أيضًا: أسباب فوبيا الرجال وأعراضها وكيف تتغلبين على رهاب الذكور؟

ختامًا، يحتاج التخلص من فوبيا العلاقة الزوجية إلى دعم من الشريك الآخر، وكذلك دعم المحيطين حتى يتمكن المصاب بالرهاب من التخلص منه والاستمرار في الحياة الزوجية بشكل طبيعي، ولابد من الإسراع في علاج هذه الفوبيا حتى لا يصل الأمر إلى الانفصال وهو ما حدث لدى عدد من الحالات بالفعل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

إضافة إلى المجموعات

لا يوجد مجموعات

ستجد هنا جميع المجموعات التي قمت بإنشائها من قبل.