فوبيا الاماكن

4 أسباب لفوبيا قيادة السيارة ونصائح مهمة لعلاج رهاب القيادة

ربما تخاف في المرات الأولى من قيادتك للسيارة، لكن أن تشعر بخوف شديد وفزع فهذا ليس مجرد خوف بل فوبيا قيادة السيارة، نتعرف عبر موقع ويكي فوبيا على أسباب فوبيا القيادة وأعراضها وكيفية علاجها مع بعض النصائح المهمة.

مِن الطبيعي أن تشعر بالخوف عِند قيادة السيارة لأوّل مرة، ولكن عندما يصبح هذا الخوف متكرر ومبالغ فيه فإن الأمر يختلف في هذه الحالة، حيث تظهر لدى مريض فوبيا قيادة السيارة الكثير من الأعراض التي يمكنها أن تؤثر عليه سلبًا سواء على الحالة النفسية أو الحالة الجسدية، ولابد من التخلص من هذا الرهاب، نتعرف على كلّ ذلك عبر موقع ويكي فوبيا.

فوبيا قيادة السيارة

يُمكن تعريف فوبيا قيادة السيارة أنها الخوف من قيادة السيارة، أو الخوف من مجرد الجلوس خلف مقود السيارة، ويختلف الأمر من شخص إلى شخص آخر، فهناك من يعاني من الخوف المطلق من القيادة، بينما يخاف آخرون من مواقف محددة مثل القيادة فوق جسر، أو عبور نفق بالسيارة، أو عند تجاوز سرعة محددة، أو عند القيادة في طريق جديد لأول مرة.

وأيًا كانت درجة فوبيا قيادة السيارات التي يعاني منها المريض فإنه لا يخشى من القيادة نفسها لأنها ليست صعبة، ولكنه يخشى المخاطر التي تحيط بالقيادة، حيث يخاف من التعرض إلى حادث أو التسبب في حدوث أي شيء سلبي.

يتصف رهاب قيادة السيارات باحتوائه على عدد من الأعراض الشديدة التي يترتب عليها الكثير من القلق والتوتر، وهو ما ينتج عنه الكثير من الآثار السلبية النفسية والجسدية.

فوبيا قيادة السيارة
فوبيا قيادة السيارة

أسباب فوبيا قيادة السيارة

في بعض الأحيان تكون فوبيا قيادة السيارة متعلقة بالإصابة بنوع آخر من الفوبيا، ولكن هناك حالات أخرى لا يرتبط فيها رهاب القيادة بغيره من أنواع الرهاب، وهناك أكثر من سبب محتمل للإصابة بهذه الفوبيا، حيث يمكن وجود سبب أو عدة أسباب منهم لدى كل مصاب، وهذه الأسباب هي:

1. التعرض إلى تجارب سلبية في الماضي

من أكثر أنواع أسباب الإصابة بمختلف أنواع الفوبيا التعرض إلى التجارب السلبية في الماضي، وبالنسبة إلى فوبيا قيادة السيارات فإن أكثر التجارب السلبية التي تتعلق بها هو التعرض إلى حادث في الماضي وخاصةً إذا كان حادث شديد، وقد تكون التجربة المؤلمة هي الضياع في الطريق خلال القيادة أو التعرض إلى الهلع والخوف عند القيادة.

2. القيادة خارج حدود الأمان

والمقصود به القيادة في شارع جديد لأول مرة، أو التعرض لموقف صعب يتمثل في القيادة بسرعة كبيرة أكبر من المعتاد، أو التفاجئ بوجود عطل في السيارة.

3. الخوف من نوبات الفزع

في بعض الأحيان تنتج فوبيا قيادة السيارة من الخوف من الدخول في نوبات الهلع، وخاصةً في حالة القيادة في الطرقات المزدحمة، أو عند القيادة تحت ضغط.

4. طريقة التنشئة

تختلف طريقة التربية من أسرة إلى أسرة أخرى، وعند الاعتماد على التخويف والترهيب يكبر الابن وليس لديه ثقة في نفسه، ويمكن أن يتسبب ذلك في وجود فوبيا القيادة للسيارة لديه.

اقرأ أيضًا: 5 طرق لعلاج فوبيا ركوب السيارات وأسباب رهاب وسائل المواصلات

علاج فوبيا قيادة السيارة

يتمثل علاج فوبيا قيادة السيارة في اتباع الطبيب الطريقة التي يراها ملائمة أكثر من المريض على حسب حدة الأعراض التي يعاني منها، ومن أهم طرق العلاج:

  • العلاج بالتعريض: أي العلاج عبر تعريض المصاب إلى القيادة، ولكنه يتم تحت إشراف الطبيب.
  • العلاج السلوكي: يتمثل في فهم الأعراض التي يعاني منها المريض وتعليمه كيفية التعامل معها، وكيفية التخلص من الأفكار السلبية التي توجد لديه.
  • الأدوية: يتم استخدامها في الحالات التي يعاني فيها المريض من الاكتئاب أو القلق الشديد.

نصائح للتغلب على فوبيا القيادة

بالإضافة إلى طرق علاج فوبيا قيادة السيارة السابقة التي يتم اتباعها لدى أحد الأطباء المتخصصين، فيما يلي عدد من النصائح لمن لديه فوبيا القيادة للسيارات وهي كالتالي:

  • لا تقود بمفردك: عند محاولة القيادة خلال فترة العلاج لا تقود السيارة وتسير بها بمفردك، حيث يجب أن يكون بجوارك شخص ماهر في القيادة، وبالتالي سوف تشعر بالمزيد من الثقة.
  • القيادة خلال النهار: من الأفضل أن تتجنب القيادة خلال الليل حتى تنتهي من العلاج تمامًا وتتخلص من الفوبيا، لأن القيادة خلال النهار هي الأفضل في البداية حتى تتمكن من التعرف على الطرق وحفظها.
  • تعلم القيادة على الطرق السريعة تدريجيًا: يجب أن تتم القيادة بصورة تدريجية، وخاصةً عند المعاناة في البداية من فوبيا قيادة السيارة حيث يجب أن تتعلم القيادة في الطرق العادية أولًا، ثم يتم الانتقال إلى أحد الطرق السريعة الأقل ازدحام وهكذا.

اقرأ أيضًا: كيفية التغلب على فوبيا المصاعد الكهربائية وأسبابها وأعراضها

ختامًا، فوبيا قيادة السيارة أحد أنواع الفوبيا التي يمكنها أن تنتج عن الكثير من الأسباب، ولكن بمجرد الذهاب إلى الطبيب، والبدء في تلقي العلاج المناسب منه، مع اتباع النصائح المذكورة سوف يمكنك الشعور بالتحسن وممارسة القيادة بصورة طبيعية بدون خوف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

إضافة إلى المجموعات

لا يوجد مجموعات

ستجد هنا جميع المجموعات التي قمت بإنشائها من قبل.